أول كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة في هاتف جديد لشركة أوبو Oppo

أول كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة :

تزداد المنافسة يوماً بعد يوماً بين الشركات المُصنعة والمُطورة للهواتف الذكية وتقدم كل الشركات أخر ما وصلوا إليه من إمكانيات وتقنيات حديثة في جميع الفئات المختلفة للهواتف التي نراها في الأسواق وهذا بسبب السيطرة والهيمنة التي تحاول كل الشركات وضعها علي أكبر قدر من أسواق الهواتف الذكية في العالم وحصد أكبر نسبة مبيعات ولذلك نري كل يوم إطلاق تقنية جديدة أو أختراع لم يكن موجود من قبل في تكنولوجيا الهواتف الذكية وهذا في ظل المنافسة الشرسة بين جميع الشركات فعلي سبيل المثال شركة أوبو كشفت عن هاتف يحتوي علي أول كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة وهذا أختراع لم يكن موجود بالفعل في أي هاتف ولم تعلن أي شركة عن هاتف يحمل هذه التقنية بل كانت أوبو لها حق الإعلان والملكية الخاصة لهذه التقنية الحديثة .

أول كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة

أصبح الأمر يحمل الكثير من الإبداع فالآن نري شركة أوبو تعلن عن هاتف يحمل كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة في الوقت الذي تقدم فيه الشركات الأخري الهواتف الخاصة بها بشاشة بها نتوء يحتوي بداخله علي الكاميرا الأمامية وبعض الشركات الأخري تقدم الهواتف الخاصة بها تحتوي علي كاميرا أمامية مُنبثقة وكل هذه الأفكار من أجل الحصول علي شاشة كاملة وفي الحقيقة اتجهت بعض الشركات لحلول أخري فيها الكثير من الإبداع فعلي سبيل المثال أعلنت سامسونج عن هاتف Galaxy A80 الذي يأتي بكاميرا خلفية وأمامية في نفس الوقت .

أوبو تعلن عن هاتف بكاميرا أمامية مخفية :

أعلنت شركة أوبو عن أول كاميرا أمامية مخفية تحت الشاشة من خلال تغريدة علي تويتر مصاحبة لفيديو توضيحي لتقنية الكاميرا المخفية تحت الشاشة وكان الفيديو قصير جداً ومدته لم تتجاوز الـ 15 ثانية وما حدث هو قيام أحد الأشخاص بتشغيل الهاتف ثم فتح الكاميرا ومن الجدير بالذكر أن واجهة الهاتف لا تحتوي على أي كاميرا وبالرغم من ذلك بمجرد أن قام هذا الشخص بتحريك يده أمام الشاشة ظهرت الشاشة على الفور ،وعلق وقال بريان شن نائب رئيس الشركة بشأن جودة الصورة أن تقنية الكاميرا المخفية تحت الشاشة لا تزال في أيامها الأولى وخصوصاً أن جودة الصور لا تزال منخفضة نوعاً ما وكانت هذه أشارة منه علي أرتفاع جودة الصورة عند إطلاق الهاتف بشكل رسمي في الأسواق .

تقييمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *